3:03 م - السبت أغسطس 22, 0465

لن يسمح لقوات “مغاوير الثورة” بالتواجد في اي منطقة حررتها قسد

417 Viewed ceo 0 respond

نشر  «المرصد السوري لحقوق الإنسان» أن لقاءات تجري بين قوات التحالف الدولي والقوات الأميركية و «جيش مغاوير الثورة»، في شأن تشكيل «جيش وطني» في الريف الجنوبي لمدينة الحسكة. تجري انطلاقتها من منطقة الشدادي التي تسيطر عليها «قوات سورية الديموقراطية» التي يدعمها التحالف الدولي، في الريف الجنوبي للحسكة، ويكون هذا الجيش هو «القوة الوحيدة المخوَّلة» بالتوجه نحو محافظة دير الزور التي يسيطر تنظيم «داعش» على معظمها، وذلك لطرد التنظيم من المحافظة.

وردا على الخبر – فقد اكدت قوات سوريا الديمقراطية عبر الناطق الرسمي أن ما يسمى “مغاوير الثورة” خبر عاري عن الصحة جملة وتفصيلآ، وان من يريد أن يأتي أو يعمل عبر مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية يجب أن ينسق معها وأن يحصل على موافقة القيادة العامة لقوات سوريا الديمقراطية حصريآ.

الناطق باسم وحدات حماية الشعب نوري محمود اكد ايضا في تصريخ نقلته عربي 21  أنه “لا بد من التنسيق مع قوات سوريا الديمقراطية والحصول على موافقتها، قبل أي تحرك عسكري شمال سوريا”.