9:55 ص - الأحد ديسمبر 11, 2016

الإدارة الأمريكية تشرعن علاقاتها مع الكرد في سوريا، وتؤكد تحالفها مع الـ YPG:

262 Viewed Kobani Kurd 0 respond
ردت الإدارة الأمريكية من خلال المتحدث باسم الشؤون الخارجية الأميركية على اردوغان، وعلى كل المشككين بدور الـ YPG وفي تحالفهم معها مؤكدة بأنهم ” لا يرون حزب الاتحاد الديمقراطي منظمة ارهابية وأنه حليف للولايات المتحدة”
 
كربي في أجتماع صحفي مع وزير الخارجية السعودي عادل الجبير، قال ايضا “أن قوات وحدات حماية الشعب الكردية ليست إرهابية ونعتبرها حليفة لنا، وهي تعتبر أقوى قوة مسلحة في سوريا حققت الانتصارات ضد تنظيم داعش الإرهابي”.
 
وفي رده على سؤال أحد الصحفيين أن تركيا ترى حزب الاتحاد الديمقراطي وقوات وحدات حماية الشعب إرهابية؟؟ ’’ قال كربي بأنهم ناقشو مع الاتراك مرات عديدة هذا الموضوع وأننا نعرف أن تركيا ترى هذه القوات إرهابية، ولكن لا نراها ارهابية ونعتبرها حلفائنا وندعمها وسندعمهم أيضا”
 
حول سؤال أحد الصحفيين أن بريت مكجورك التقى مع بولات جان (ممثل وحدات حماية الشعب في التحالف) وهو أحد عناصر حزب العمال الكردستاني؟ ..جواب المتحدث “نعم مبعوث الرئيس بريت مكجورك ذهب إلى كوباني للاحتفال بالذكرى السنوية لتحرير كوباني من داعش والتقى مع بولات جان الذي هو الناطق باسمهم”.
 
وأكد كربي في حديثه بأن المقاتلين الكرد حققوا أنتصارات عظيمة لم يحققها أي فصيل آخر ضد تنظيم داعش الإرهابي ونحن قدمنا لهم الدعم وسنستمر في دعمنا لهم.
 
هذا وكانت قناة الجزيرة الأخبارية المباشر نقلت الاجتماع الصحفي بشكل مباشر ويبدوا أن المترجم أو القناة ترجمت بشكل خطأ سواء كانت مقصودة أو غير مقصودة، حيث قامت بكتابة PKK بدل PYD.
 
ويأتي هذا التصريح بعد يوم واحد من انتقادات أردوغان مخييرا الامريكان قائلا: «زار كوباني فيما يعقد مؤتمر جنيف وتسلّم لوحة ممّا يسمى قائد وحدات حماية الشعب، كيف يمكننا أن نثق (بكم)؟ هل أنا شريككم؟ أم إرهابيو كوباني؟» وذلك ردا على قيام المبعوث الخاص للرئيس الأميركي إلى التحالف الدولي ضد «داعش» بزيارة كوباني ولقاء كبار قادة ي ب ك مع مسؤولون بريطانيون وفرنسيون برفقة الجنرال الأميركي ريموند توني توماس، ورئيس قيادة العمليات الخاصة المشتركة الأميركية، ومارسيل يتر، وكيل وزارة الدفاع الأميركية للاستخبارات.
 
 

Facebook comments:

comments